الخميس، 28 يونيو، 2012

لحاف فيصل.. إنتهى!

الحمدلله إنتهيت اليوم من لحاف فيصل ( دوائر ). بقي الآن إرسال الطرد إلى السعودية ليتقلب به إبن أخي كيف يشاء :)

سهرت ليلة البارحة على تضريب اللحاف. التضريب أسهل الآن من المرة السابقة و أسرع. بالرغم من أني في البداية وجدت صعوبة في تحريك اللحاف بسبب وزنه و لكن بعد أن إنتهيت من نصفه، تذكرت طاولة الكي و وضعتها قرب ماكينة الخياطة لترفع اللحاف. خيط التضريب كان ملوناً بأكثر من لون ليجعل اللحاف أكثر بهجة و مرح.

الاثنين، 18 يونيو، 2012

حقيبة الغيارات

إنتهيت قبل يومين من خياطة هذه الحقيبة. تعلمت خلالها دروس قاسية أهمها: قراءة التعليمات قبل أي شيء.
فبعد أن بدأت القص إنتبهت أن البترون ليس لحقيبة واحدة بل إثنتين. كما لو أني دققت في الصور لعرفت أن المقصود بال swivel clasp هو ذلك المشبك الذي يشبه السنارة و ليس القفل الدائري الموجود في بعض الحقائب النسائية. كما كنت إنتبهت إلى بعض الخطوات الأساسية التي أهمل مصمموا البترون إضافتها و لو أني لم أكن خضت خياطة الحقائب من قبل لكان كل عملي ضاع هباء منثوراً.

الخميس، 14 يونيو، 2012

عاصفة برد


بالأمس هبت علينا عاصفة برد شديدة إستمرت قرابة الساعة. كان صوت الرعد قوياً و لكن صوت الكتل الجليدية و هي تصطدم بالأرض أقوى. في لحظات خلت الشوارع من السيارات و المارة و خرج الناس إلى الشرفات بالكاميرات و الهواتف.

عندما إشتد هطول البرد تساقط معه ورق الشجر و من قوة الهواء سمعت طرقات البرد على باب شقتنا بالرغم من أنها تقع في ممر يبعد مترين من مواقف السيارات. هذه الصورة من أمام شقتنا:

وجدت بعض الصور لحجم كرات البرد الهائلة و التي وصل قطر بعضها لأكثر من ٥ سم. لكم أن تتخيلوا حجم الأضرار التي خلفتها العاصفة. وجدت صور أرسلها الناس لإحدى المحطات المحلية.

كنا أحسن حظاً من غيرنا. بالرغم من أن سيارتنا كانت في مواقف مفتوحة إلا أنها لم تصب بأضرار.  الحمدلله الذي سلم.

ربة منزل

الأربعاء، 13 يونيو، 2012

لوحة من قماش


بالأمس أعددت لنفسي حساء توم كا. هذا الحساء - و الطعام التايلندي عموماً- دائماً يشحنني بالطاقة و يرفع معنوياتي.
إنتهيت و حمدت الله و توجهت نحو ماكينة الخياطة. الهدف كان بضع غرز و لكن لم أشعر بنفسي إلا بعد بضع ساعات و قد أنهيت لحاف الجدار الصغير.

جميع الأقمشة المستخدمة هي بقايا قماش عندي. هدفي كان تجربة أكثر من طريقة في التضريب و معاينة الإنطباع الذي تعطيه للقماش. بما أن اللحاف كان صغيراً كان تحريكه سهلاً على الماكينة و لكن للإحتياط تدربت بالقلم على التصاميم المختلفة مما جعل التضريب أسهل بكثير.

 أضفت جيبين في الزوايا لتعليق اللحاف فيما بعد.


تفاصيل التضريب:
بدأت من أسفل اللحاف حيث ضربت دوائراً لتعطي إنطباع الحصى. أتذكر عندما كنت آخذ درس في التضريب في توليدو أخبرتني المعلمة أنها زارت الأردن و "إسرائيل" منذ مدة و أنها لاحظت وجود الكثير من الحصى و الحجر هناك. و من هنا إستوعبت لماذا كانت هناك عقوبة الرجم في الكتاب المقدس: لأن الحصى متوفر في كل مكان في أرض الشام!
طبعاً انا في داخلي قلت على هذا الأساس أنه لو بعث نبي في عصرنا اليوم في أمريكا لكانت العقوبة هي الرجم بالهمبرغر. فهو متوفر في كل مكان هنا!

إنتقلت بعدها إلى المربعات و التي أردت منها أن أعطي شكل الحقول.

بعدها أتى الدور على العشب و الماء. 
 

إحترت فيما أضرب حول الشجر فقمت بتضريب دوائر متصلة بخطوط مستقيمة. كما ثبت الأبليكيه بالتضريب حوله.


أخيراً السماء و الرياح. ضربت إنحناءات حلزونية متفرعة من بعضها بألوان مختلفة. ذكرني هذا التصميم ببوكاهانتس و ألوان الرياح :)
 و أخيراً

الخلاصة: وجود أكثر من أسلوب تضريب في اللحاف يعطيه ميزة و تنويع. لكن كثافة التضريب يجب أن تكون متوازنة بين الأساليب و إلى بدا اللحاف ناقصاً و معيوباً.
 
تحياتي للجميع..


ربة منزل

الأحد، 10 يونيو، 2012

مربعات الليمون


أعشق الحمضيات و نكهة الحامض في أي طبق سواء كان حساء أو طبق رئيسي أو كان حلو أو شراب. و نكهة الليمون الحامضة نكهة مميزة عن غيرها من الحوامض. بعض الأحيان تكفيني رشة ملح على نصف ليمونة لتنعشني و تمدني بدفعة نشاط بعد وجبة دسمة.
الحلويات المربعة التي نجدها في الكافيهات اليوم معظمها أمريكية الأصل. قوامها أقسى من الكيك و ألين من البسكويت و الكعك. تفرد هذه الحلويات اللذيذة في قالب مربع و تخبز و تقطع لمربعات أو مستطيلات. و قد أضفت العديد من الوصفات التابعة لهذه الفصيلة اللذيذة للمدونة:

أول مرة ذقت فيها مربعات الليمون كانت منذ سنوات في السعودية. كان طعم السكر غالباً لذا لم يعجبني. ثم دعيت لإحتفالات يوم الإستقلال الأمريكي و المعروف بالرابع من يوليو و قدمت لي مضيفتي مربع ليموني حامض. كان جيداً و لكن سهل التفتفت.

أخيراً جربت اليوم وصفة للشيف ديفد ليبوفيتز و هو حلواني مشهور و له عدة كتب و أعتقد أني وجدت الوصفة الناجحة.

الجمعة، 8 يونيو، 2012

جولة في متجر البضائع المستعملة


خرجنا عصر اليوم متجهين إلى أحد الحدائق و لكن الجو الغائم المنذر بالمطر وجهنا إلى وجهة جديدة: متجر بضائع مستعملة.
تنتشر في أمريكا متاجر تعيد بيع الأدوات و الملابس المستعملة. بعض هذه المتاجر منظمات غير ربحية قائمة على التبرعات من الناس و البعض الآخر يشتري البضائع و الملابس المستخدمة ذات الجودة من الناس ثم يعيد بيعها بسعرأقل من السوق.
كثير ممن قابلتهم في أمريكا لا يجدون حرج من التسوق في هذه المتاجر لحياتهم اليومية ليوفروا على أنفسهم و يتركوا المراكز التجارية و الماركات للمناسبات الخاصة. 

دخلت المتجر الكبير و لاحظت ترتيب الأقسام و توزيع البضائع و إتساع الممرات، فكونه متجر يبيع الرخيص لا يعني أن تكون بضائعه خلطة بلطة. 

كان هناك عدد لا بأس به من الزبائن منتشرين في أنحاء المكان مما أتاح لي أن آخذ حريتي في التصوير. 

مقدمة المتجر إحتوت على الأحذية و الملابس و قد قسمت إلى نسائية و رجالية و أطفال. جميعها بأسعار رخيصة لا تتجاوز الخمسة دولار و أرخص، و بعضها سعره قروش. بعض البضائع التي بدت أفضل من غيرها كانت بحدود ال ٧ و ال ٩ دولار.

وجدت أيضاً بعض فساتين الأفراح و السهرات ( زغروطة ). أيضاً كان هناك أرواب حمام و مناشف. إبتعدت منها على الفور.


هناك أيضاً قسم للألعاب و الكتب و الأفلام الكاسيت. جميع أسعارها لا يتجاوز النصف و الربع سنت.

إتجهت بعدها إلى قسم الأجهزة الكهربائية حيث السماعات و أجهزة التلفاز القديمة من عهد الديناصورات.

 خلاطات و مايكرويف و مكائن تحضير القهوة.

هل كان عند أحدكم جهاز مثل هذا؟

وجدت أيضاً حقائب سفر و مضارب غولف و تنس و طاولات كي و عكازات و مراوح و سلال.

و أخيراً ذهبت إلى قسم الأطباق و الصحون على أمل أن أجد كوب قهوة مميز. 
 طقم مرتب صيني.

و لكن عثرت على طبق تقديم ممتاز و جديد و صحنين من ماركة Corelle الشهيرة بجودة منتوجاتها و التي سعر أطباقها في العادة ١٠ دولار للطبق.
حسابنا كان ٢.٩٩! دولارين و ٩٩ قرش فقط. 

و الآن سؤال: بغض النظر عن الحالة المادية، لو كان هناك متجر يبيع المستعمل في مدينتكم، هل تتسوقون منه؟

ربة منزل


الخميس، 7 يونيو، 2012

Pinterest



لعل الكثير من هواة الأعمال الفنية و الأشغال اليدوية يعانون من تراكم المواقع في قائمة المفضلة ثم نسيانها مع الوقت. هناك حل لهذه القائمة التي لا تنتهي:

السبت، 2 يونيو، 2012

تصويت: دوائر



شكراً لكل من شارك في التصويت.
التصميم الحائز على صوت الأغلبية: دوائر.
أضفت ١٦ وحدة إلى العشرين الأولى. عدد الوحدات النهائي : ٣٦

الشكل النهائي

تحياتي للجميع

ربة منزل