الأحد، 28 أكتوبر، 2012

المعمول



لي مع المعمول تجارب. كانت أول وصفة جربتها في كتاب ( ألف باء الطبخ ). و كانت بعض المقادير قد كتبت معييرها بالوزن و الأخرى بـالكوب. لم يكن عندي ميزان مطبخ لذا حاولت تقدير الوزن و تقريبه للكوب بمساعدة النت. 
النتيجة كانت معمول جميل الشكل لكن جاف و قاسي كالحجر و قليل الحلاوة.

قمت بعدة تجارب بعدها و نصحتني جارتي الأردنية بترك السميد عدة ساعات بعد خلطه بماء الورد و الزهر و إضافة الدقيق له. و الحمدلله وصلت إلى الوصفة الناجحة و التي أعددتها هذا العيد.

الجمعة، 26 أكتوبر، 2012

الخميس، 25 أكتوبر، 2012

مناديل


بالأمس بدأت تضريب الإطار الكحلي حول السداسيات. إخترت رسمة التضريب، و التي وجدتها على الإنترنت و أعجبتني.
الرسمة أعجبتني جداً لدرجة أني كنت أريد التضريب أن يكون مطابقاُ بالتمام لها. فكرت بطريقة سهلة و غير مكلفة ثم وقعت عيني على لفة ورق المطبخ. صوت في رأسي قال "مرحى". 

و لكن بعد بضع ساعات تغيرت نبرة ذلك الصوت إلى "لااااااااا" مليئة بالذعر و الربكة.

الثلاثاء، 23 أكتوبر، 2012

٣٥٠ دبوس


ليلة أمس جلست و بدأت تثبيت طبقات لحاف السداسيات بالدبابيس. إستخدمت حول ال٣٥٠ دبوس من ذوات القفل. تعلمت أن أضع الدبابيس مفتوحة في صندوقها حتى أوفر وقت فتحها و قفلها و تكون جاهزة للإستخدام حين أريدها.

الجمعة، 19 أكتوبر، 2012

يوم في مشجر و حديقة نباتات دالاس


تقريباً في كل المدن الرئيسية في أمريكا توجد حديقة نباتات تزرع فيها مختلف أنواع و فصائل النباتات من حول العالم و تفتح معظم فصول السنة للعامة. معظم هذه الحدائق يجتمع فيها إبداع صنع الخالق و فنون صنع المخلوق من تراث و فن معاصر، لذا تجد كثير من المصورين المحترفين و العرسان و المحتفلين بشتى المناسبات يتجولون في أرجائها لإلتقاط الصور في أحضان الطبيعة.

الأحد، 14 أكتوبر، 2012

الكيل المحمص Baked Kale


من فوائد العيش في الخارج، التعرف على المأكولات و المحاصيل التي لا تعرف في البلد الأم. في أمريكا تعرفت على براعم بروكسل Brussels Sprouts و البروكلي و أنواع الفطر الغريبة و الأعشاب المختلفة و الجزر الأبيض Parsnips و الفجل الياباني و الهليون و غيرها. و تعرفت على الكيل ( بسكون الكاف ).

الجمعة، 12 أكتوبر، 2012

عودة للخياطة


مع الإنتقال إلى السكن الجديد بعنا الكثير من  قطع الأثاث و ذلك لأن تصميم السكن الجديد لا تناسبه القطع الكبيرة. و لأني كنت أستخدم أحد كراسي طاولة الطعام للجلوس عليه وقت الخياطة، فقد ذهب الكرسي الآن مع باقي الكراسي و طاولة الطعام.
الخياطة وقوفاً شبه مستحيلة و لذا توقفت لحين أجد الكرسي المناسب.

بعد النقل، أخرجت طاولة الخياطة من صندوقها و أدوات الخياطة و الكتب و المساطر و المقصات. و صار الجميع على أو تحت الطاولة. و بقيت الماكينة في الصندوق.

ذهبت هذا الأسبوع إلى متجر البضائع المستخدمة و لكني لم أجد أي كراسي مناسبة عنده ثم زرت متجر أثاث و لكن جميع كراسيه كانت بأذرع أو كبيرة. و أخيراً عثرت على كرسي أخضر قابل للطي و خفيف الوزن و يؤدي الغرض. 


و الآن نحن ( أنا و الكرسي و الماكينة و الطاولة ) مستعدين للعودة للخياطة و الإنطلاق.
دعواتكم لي و لماكينتي العزيزة الله يبارك فينا و يمدنا بطول العمر و الصحة و العافية.

تحياتي
ربة منزل

الاثنين، 8 أكتوبر، 2012

مائدة من حول العالم


دعيت يوم الجمعة الماضي إلى عشاء عالمي. الدعوة كانت في بيت أمريكية تعرفت عليها مؤخراً و قد قامت هي و صديقاتها بدعوة كل صديقاتهن من مختلف الجنسيات و على كل واحدة منهن أن تحضر طبقاً من بلدها تشارك الجميع به.

الخميس، 4 أكتوبر، 2012

عصير سان فرانسيسكو


عثرت مؤخراً على كتاب إلكتروني للعصيرات على موقع أمازون عنوانه:

 Juicing Recipes For Life and Vitality

بدى الكتاب محبوباً و رائجاً بين الناس على الإنترنت و على موقع أمازون. التعليقات عليه كثيرة و إيجابية و التنقيحات و تجارب القراء في المدونات عديدة. فقررت أن أجربه لأحكم بنفسي. و لأحلل العصارة الصغيرة في المطبخ :)

جربت بعض الوصفات. جميعها بسيطة و سهلة. ثم جربت عصير سان فراسيسكو. ممممممم 
أفضل ما جربت حتى الآن. فهو لذيذ و منعش و حامض حلو.

أترككم مع العصير و بالعافية مقدماً..

المقادير لشخص واحد:

تفاحتين
٨ حبات فراولة
حبة ليمون صغيرة

تعصر جميع الفواكه بالعصارة و تبرد ثم تقدم.

ما رأيكم باللون؟ يجعلكم تقولون أولالا! يذكرني طعم العصير بحلوى كنت أحبها و أنا صغيرة. العصير أعاد إلي ذكريات الطعم لكني نسيت أي حلوى بالضبط. لو ذكركم العصير بشئ شاركوني.

ربة منزل

الثلاثاء، 2 أكتوبر، 2012

في معرض اللحف


توجهنا السبت الماضي لمدينة فورت ورث و التي تبعد حوالي ٤٥ دقيقة عن دالاس. كان الجو ماطراً و لكن ذلك لم يكن ليبقيني في البيت. فاليوم ستكون تجربتي الأولى في معرض اللحف. أتيحت لي الفرصة لحضور أحد المعارض عندما كنا في توليدو و لكني مرضت. لذا لن أسمح لزخة مطر بتفويت هذه الفرصة الجديدة و التي تأتي مرة كل عام.