الاثنين، 27 أبريل، 2015

صندوق الألوان: الأسبوع الأخير



بعد ١٣ أسبوع من بدأ المشروع المشترك، إنتهيت و لله الحمد و المنة من لحاف " صندوق الألوان".
مشارِكتي في المشروع سوسن إنشغلت في الأسابيع الأخيرة و لكن لحافها قادم إلى مدونتها قريباً بإذن الله. 



إستمتعت كثيراً بهذه التجربة و أنوي أن أعيدها مرة أخرى قريباً.. لذا إذا كان هناك أي احد يود المشاركة في خياطة لحاف من الألف إلى الياء.. راسلوني على البريد الإلكتروني أو الإنستغرام @RawyahSami أو تويتر.


أحب هذا اللحاف كثيراً. ليس فقط لأنه مشروع مشترك مع أخت رائعة تشاركني حب صناعة اللحف، فإضافة إلى ذلك أحب الأعمال العشوائية التي لا تتبع كل القواعد. في هذا اللحاف إستخدمت قصاصات متنوعة عمر بعضها يزيد عن ٦ سنوات، و بغض النظر عن تناسق اللون و حجم القصاصات صنعت منها شيئاً جميلاً و مفيداً.. و هذا هو أصل فن الترقيع. كما أن إستخدامي لهذه الكمية الكبيرة من القصاصات و بقايا القماش ساعدني على إخلاء مساحة كنت بحاجة لها في غرفة الخياطة. لا زال عندي الكثير من القصاصات و أعتقد أن غرفتي ستظل دائماً مليئة بالقصاصات و "النتاتيف"، و سأظل دائماً أفتش عن فكرة جديدة للإستفادة منها.


كثيرون سألوني ماذا سأفعل بهذا اللحاف. هل سأهديه؟ هل سأبيعه؟ 
الإجابة هي: ساحتفظ به . سيكون لحاف كنبة. و اعني بذلك أنه للقيلولة أو الغفوات القصيرة . و فيما بينهما سيزين هذا اللحاف الصالة و يضيف لها لمستي الحرفية و تذكرني قصاصاته بكل القطع التي خطتها في الماضي..

تحياتي
ربة منزل

هناك تعليقان (2):

  1. الله يعطيكي العافيه راويه
    عمل رائع . وجود الالوان كلها في مكان واحد في رأيي جعله تحفه لا يمكن الاستغناء عنها بسهوله
    الف مبروك وانوي المشاركه في عمل المزيد معاكي ان شاء الله

    ردحذف
  2. ماشاءالله يعطيكم العافيه على هذا العمل المميز
    أحب المشاركة في العمل فيه كثير اعمال كروشيه انا وصديقتي اشتغلناها مع بعض
    لها طعم وطابع وذكريات خاصة
    تمنياتي لكم بأعمال كثيره ومميزة

    ردحذف