الاثنين، 10 نوفمبر، 2014

حواء و آدم في جنة القماش



هذا المقطع الفكاهي يصف حالتي و حالة كل الرجال الذين أخذتهم معي للتسوق و شراء القماش...
تحية كبيرة لرجالنا الصابرين المساندين الداعمين :)

هناك 3 تعليقات:

  1. لهذي الدرجه ؟؟؟ علشان هيك سلمونا المهمه كاملة

    ردحذف
  2. الحمد لله أجل مو بس احنا ننهبل في الاسواق

    ردحذف
  3. غير معرف27/3/15

    ههههههههه رهيب الفيديو.
    الحمدلله ابو الشباب يدخل محلات الاقمشة ويتحمس معايا. لكن متوقعة يجي يوم و يمل.

    ابتسام

    ردحذف