الثلاثاء، 24 مايو، 2016

السجادة



كان هناك فيلم شهير شاهدته في صغري عنوانه " ماري بوبنز" .
ماري بوبنز مربية أطفال لطيفة لكن صارمة، تهبط من السحاب تلبية لإعلان و تحمل بإحدى يديها مظلة و بالأخرى حقيبة سحرية مميزة الشكل. 


الحقيبة المميزة تعرف بإسم " السجادة" أو Carpet Bag. و هي طراز من الحقائب إشتهرت في فترة من الزمن لحجمها الكبير المناسب للرحلات و وزنها الخفيف الذي لا يتطلب حمال يساعد في حملها. و كما يوحي الإسم ، فقد كانت هذه الحقائب تصنع من السجاد الشرقي. و بدل من السحاب أو قفل، فإن "السجادة" تتميز بأنبوب من الحديد أو الألومنيوم منحني كإطار مستطيل Tubular Frame للفتح و الإغلاق. 



وجدت باترون ذكرني بماري و حقيبتها الشهيرة. إشتريته و إحتفظت به سنوات فقط لأنه أعاد إلي ذكريات الماضي. أخيراََ قررت هذا الأسبوع أن أطبق الباترون. رحلاتي بين الجبيل و الدمام كثيرة و أغراضي تزداد مع تنوع مشاريعي و الهوايات. و كوني أنهيت بطانية عالم صوفي ،فأنا أستحق مكافئة و بعد التدليل.


تعليمات الباترون كلها للقماش. و لكن وُضعت إضافات و شرح للراغبين بإستخدام الجلود أو الخامات غير المنسوجة. إستخدمت جلود طبيعية. الأصفر متوسط السمك و قاسي بعض الشيء لذا جعلته للزوايا. الرمادي أقل سماكة و قابل للثني و كانت قطعته أكبر حجماََ لذا كان نصيبه الحزام ( السير ). كان علي تغيير نوع الإبرة و نوع الخيط و طول الغرز كلما بدلت بين القماش و الجلد. كان هذا هو الشيء الوحيد المزعج و لكن النتيجة النهائية كانت تستاهل هذا الإزعاج.




خياطة الحقيبة كانت سهلة جداً عكس ما توقعت و رغم قلة الصور و الشرح. أضفت جيب داخلي لأن كل شنطة بحاجة لجيب داخلي. الخارجي وحده لا يكفي و حجمه صغير. و ألغيت علاقة مفاتيح كانت جزء من الباترون لأني لم أرى لها حاجة.
أحببت جداً الحجم النهائي للـ " السجادة ". و أعجبني الإطار و سهولة تركيبه و حجمه الذي يسهل العثور الأشياء دون قلب الشنطة بما فيها .
قد أخيط مزيد من هذه " السجادة " و أعرضها للبيع على حساب درزة. تصميمها جداً أنيق و متعدد الإستخدمات. أعتقد أن القماش ذو الطبعات الكبيرة سيناسبها جداً.



تحياتي
ربة منزل

هناك تعليق واحد:

  1. ماشاء الله تبارك الله شغل نظيف ويجنن. تسلم يدك يارب

    ردحذف